جمعية التكافل لرعاية السجناء في الكويت

إجمالي التبراعات

إجمالي المتبرعين

المشاريع المفتوحة

إجمالي المشاريع

أعمال الجمعية

المساعدة والمساهمة في الإفراج عن السجناء والسجينات المتورطين بالقضايا المالية في الشيكات بدون رصيد وطلب الذمة والتائبين عن المخدرات وقد كانت المساعدات على النحو التالي:

1- تم الإفراج عن أكثر من 3500 سجين وسجينة منذ بداية نشأة الجمعية في عام 2001 حتى شهر أكتوبر من عام 2006

2- تم اعتماد مبلغ 35 ألف دينار للإفراج عن 52 حالة خلال شهر مارس من عام 2006.

3- تقوم الجمعية بالإفراج عما يقارب عن ثلاثة إلى سبعة سجناء يومياً دون النظر إلى الدين أو الجنس أو اللون.

4- تم الإفراج عن أكثر من 300 سجسن وسجينة خلال حملة (لأجل أطفالهم) والتي أطلقتها الجمعية في شهر رمضان عام 1427 ه 2006 م

5- تم الإفراج في عام 2005 عن 1400 سجين وسجينة بمبلغ وقدره مليون و85 ألف دينار كويتي بالتعاون مع بيت الزكاة والأمانة العامة للأوقاف وأهل الخير المحسنين وبالتنسيق مع وزارة العدل ومساعدة السادة قضاة التنفيذ.

6- عمل صندوق مشترك للإفراج عن السجناء مكون من بيت الزكاة وجمعية التكافل ووزارة العدل ووزارة الداخلية بلجنة مشتركة لدراسة ملفات السجناء والمساعدة في الإفراج عنهم.

شروط المساعدة:

1- أن يكون الشخص داخل السجن.

2- أن تكون القضية للسجين.

3- أن تكون قضية مالية ومن ضمن القضايا التي يتم مساعدتها الكفيل – الموكل -أصحاب الدخل المحدود – قضية إنسانيةز

4- ألا يكون محكوم عليه بقضية تخل بالشرف والأمانةز

5- أن يعرف حقيقة هذه المديونية ويكون غير متلاعب فيها.

أنواع المساعدات:

1- الإفراجات.

2- أسر السجناء.

3- مساعدات إنسانية.

4- دفع غرامات سجن الإبعاد.

الإفراج عن السجناء

منذ أن تأسس هذا العمل باسم صندوق التكافل لرعاية السجناء أحد لجان جمعية الإصلاح الاجتماعي عام 2000 م الى 1/9/2005 م تاريخ إشهار الجمعية والإفراج عن السجناء مستمر حتى هذا التاريخ وقد بلغ عدد من تم خروجهم من السجن أو رفع عنهم الحكم ممن عليه ضبط وإحضار قد تجاوز الأربعة آلاف رجل وامرأة.

وكان من سياسة الجمعية رفع الحكم عمن يوقف في توقيف وزارة الداخلية ويعرض على قضاة التنفيذ في وزارة العدل، وهذا التوقيف يكون فيه حالات إنسانية من ربات بيوت أو كبار سن أو مرضى عليهم أحكام، فحكمهم في تقديم المساعدة لهم حكم السجين.

 

ويقدر عدد من يفرج عنهم يوميا أو بمعنى آخر من يرفع عنهم الحكم الصادر بحقهم من واحد إلى ثلاثة أشخاص.
سجن الأحداث: وسجن الأحداث تابع لوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل وهم من لم يبلغوا سن التأهيل، تقوم الجمعية بدفع الغرامة المترتبة بحقهم ليتم الإفراج عنهم حتى صدور الحكم عليهم.

 

سجن الإبعاد: وهم الإبعاد هم مِنْ مَنْ خالفوا قانون الإقامة، فيوضع في التوقيف حتى يتم تسفيره عن طريق الكفيل بواسطة إدارة الإبعاد في وزارة الداخلية.

اما مَنْ يكون عليهم حكم وقد ترتبت عليهم غرامة مالية لا يتم تسفيرهم حتى ينفذ الحكم أو تدفع الغرامة عنهم.
وقد قامت جمعية التكافل بعمل اتفاقية مع وزارة الداخلية في تقديم كشف من عليهم غرامات مالية وهم جاهزون للسفر بعد دفع الغرامة تقوم الجمعية بدراسة أسماء المبعدين ودفع الغرامات ومن ثم يتم تسفيرهم وقد أصبح عدد من تم دفع الغرامة عنهم في تزايد مستمر من الرجال والنساء.

مساعدة أسر السجناء

عدد الأسر التي تم مساعدتها في تزايد مستمر وهي تشمل الزوج والزوجة والأبناء وإذا كان الجد والجدة كذلك في رعاية أسرة السجين.

الجوائز والمراكز المقدمة للجمعية

حصلت الجمعية على عدة مراكز أولى في نوعية الخدمة المقدمة لحاجة السجناء وأسرهم.
وهذه المراكز المتقدمة للمؤتمرات والمحافل مشكلة لها لجان دولية لتحديد ميزة هذه الخدمة المتطور فيها وعدد المستفيد منها وهل هو عمل نبيل تنفرد به هذه الجمعية أم هو عمل متطور. وقد كانت جمعية التكافل في خدمتها للسجناء ومساعدة وخدمة اسر السجناء جعل لها ميزة خاصة فريدة وخدمة وطنية نبيلة، تنفرد بها جمعية التكافل لرعايتها السجناء ورعاية لأسر السجناء ولرعايتها للأحداث ولرعايتها للمبعدين وكذلك رعايتها للحالات الإنسانية ومن هذه المحافل والمؤتمرات.

جمهورية اليمن

المشاركة في “مشروع وقف الوقت لرعاية العمل التطوعي” الذي أقامته الأمانة العامة للأوقاف وبالتعاون مع مؤسسة اليتيم التنموية في اليمن الذي أقيم من تاريخ 4 إلى 8/6/2009 تحت رعاية وحضور معالي وزير الأوقاف والإرشاد فضيلة القاضي / حمود عبدالحميد الهتار.
كما شاركت الجمعية في “المنتدى العالمي الثاني لتأهيل اليتيم التنموية” الذي أقيم في اليمن برعاية رئيس جمهورية اليمن / علي عبد الله صالح في الفترة من 6 – 8 /شعبان 1430 ه الموافق 28 – 30/7/2009.

جائزة البحرين للعمل الإنساني الثانية

أقام مركز البديل للتدريب والتطوير للمرة الثانية في مملكة البحرين “جائزة العلم الإنساني لدول مجلس التعاون الخليجي”
والمشاركة في فعاليات جائزة العلم الإنساني لدول مجلس التعاون الخليجي ، وأقيم المؤتمر يوم الأربعاء والخميس 29-30/4/2009 وكان تحت رعاية معالي الشيخ عبدالله بن خالد آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في مملكة البحرين ، وجمعية التكافل كانت من المشاركين في المؤتمر الذي مثلها الشيخ مساعد مندني رئيس مجلس الادارة وتم إلقاء كلمة المشاركين من هيئات حكومية واهلية وجمعيات نفع عام وخيرية وكذلك بورشة عمل بعنوان | ضوابط الشرعية والمفاهيم المؤسسية والأخلاق الاسلامية في العمل الإنساني | وتم استلام الجائزة عبارة عن درع وشهادة تقدير على الجهود المقدمة إلى الجمعية.

المائدة المستديرة

أقامت المؤسسة القطرية لمكافحة الإتجار بالبشر يوم الأحد 1/2/2009 في منتجع فندق شرق قاعة الدشّة في الساعة 9 صباحاً الى 2 ظهرا.
مائدة مستديرة تحت عنوان ظاهرة ارتفاع الأسعار وأثره السلبي في استقلال النساء والأطفال.
وقد قدمت ورقة عمل بعنوان الغلاء المعيشي والاستغلال البشري والحل الشرعي وهذه الورقة مطبوعة ومحفوظة لدى جمعية التكافل وعلى موقع الجمعية

جائزة الشارقة للعمل التطوعي

وهي السادسة محليا والثانية دوليا ، وقد طلبت إمارة الشارقة من جميع الدول الإسلامية والعربية ودول مجلس التعاون بتقديم أنشطة نموذجية تخدم العمل التطوعي وذلك من خلال وزارة الشؤون والعمل في كل دولة ،وقد تلقت جمعية التكافل استمارة جائزة الشارقة عن طريق وزارة الشؤون ، واعدت مذكرة في كل ما قامت به من نشاط ، وتحولت الأوراق الى جائزة الشارقة للعمل التطوعي ، وبعد دراسة الأوراق في لجان التحكيم للجائزة تم الاتصال بالجمعية واخبرونا بفوز الجمعية بجائزة الشارقة للعمل التطوعي، وعقد المنتدى لجائزة الشارقة في يوم 29 ـ 30 /12/2008 في إمارة الشارقة ومثل الوفد كل من رئيس مجلس الادارة مساعد محمد مندني والمستشار القانوني محمد مساعد مندني ،وتم استلام الجائزة عبارة عن شهادة تقدير على نوعية العمل التطوعي ودرع ومكافأة عبارة عن مبلغ خمسة ألاف دولار .ويعتبر هذا التكريم الثاني لجمعية التكافل على ما تقدمه من خدمة مميزة للسجناء وأسرهم.

هيئة حقوق الإنسان في المملكة العربية السعودية

بدعوة من رئيس هيئة حقوق الإنسان في المملكة العربية السعودية الأمير تركي بن خالد السد يري قام وفد من جمعية التكافل لرعاية السجناء المكون من رئيس مجلس الإدارة وامين الصندوق وامين السر بزيارة المملكة العربية السعودية ” الرياض ” في الفترة من 21 / 11 إلى 23/11 2008 ، واستعرض فيه رئيس مجلس الإدارة أعمال الجمعية وأنشطتها والمستفيدين من هذه المساعدات التي تقدمها الجمعية ، وقد استفاد من هذه المساعدات قرابة 300 سجين سعودي وأكثر من 150 أسرة سعودية ثم عقب رئيس الهيئة الأمير تركي بن خالد السد يري على أعمال الجمعية وشكر الجمعية على مساعدتها للمساجين السعوديين وأسرهم .

مؤتمر لندن

تحت رعاية معالي الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح وزير الديوان الأميري وتزامناً مع مرور 50 عاماً على إنشاء المكتب الثقافي الكويتي ببريطانيا، أقام المكتب الثقافي بسفارة دولة الكويت في لندن المنتدى الثقافي
“We Care”
وذلك في الفترة ما بين 17 إلى 18 يوليو 2008. ويهدف هذا المنتدى إلى إبراز الجانب الحضاري والإنساني لمؤسسات المجتمع المدني الكويتية والتي تعمل في هذا المجال داخل وخارج الكويت. وقد كان من بين المشاركين في هذا المنتدى جمعية التكافل لرعاية السجناء وقد مثل الجمعية رئيس مجلس الإدارة الشيخ / مساعد مندني

مؤتمر الدوحة

المؤسسة القطرية لمكافحة الاتجار بالبشر
المؤتمر العلمي الأول لمكافحة الاتجار بالبشر بين النظرية والتطبيق أقيم في دولة قطر فندق الشرق بتاريخ 12ـ13/3/2008 وقد شاركت فيها كوكبة من الدكاترة والمختصين والمهتمين في دراسة مكافحة الاتجار بالبشر في الدول الأجنبية والعربية والإسلامية وقد قدمت دراسات وتوصيات جيدة في هذا المؤتمر.
وقد شاركت جمعية التكافل في هذا المؤتمر لما له من أهمية في خدمة واحترام الإنسان، وقد قام في اعداد هذا المؤتمر المكتب الوطني لمكافحة الاتجار بالبشر.

جائزة البحرين للعمل الإنساني لدول مجلس التعاون الخليجي

قام مركز البديل للتدريب والتطوير بتنظيم منتدى الشيخ عيسى بن محمد آل خليفة وأصحابه للنجاحات البحرينية. وعلى هامش المنتدى جائزة البحرين للعمل الإنساني لدول مجلس التعاون الخليجي الدورة الأولى 20ـ21 فبراير 2008 وقد أقيم في فندق موفمبيك ـ مملكة البحرين وقد اختارت اللجنة المحكِّمة لجائزة البحرين للعمل الإنساني من بين الجهات المتقدمة الكثير في مجلس التعاون من هيئات ومؤسسات وجمعيات ست جهات تعمل في خدمة العمل الإنساني وهم:

جمعية التكافل لرعاية السجناءـ بيت الزكاة الكويتيـ الهيئة الخيرية الإسلامية الكويتية ـ جمعية العون المباشر ـ جمعية الإصلاح الاجتماعي ـ جمعية الإصلاح البحرينية ـ جمعية سلطة عمان

ولقد كان في إلقاء ورقة التعريف في الجمعية على الحاضرين في المنتدى الأثر البالغ لما رآه الجميع الدور الفعال في خدمة الجمعية لشريحة السجناء وأسرهم، وأضافت خدمة جديدة في مجال العمل التطوعي، وقمنا في اليوم الثاني بعمل ورشة تسلط الضوء على الشروط والضوابط الشرعية في العمل التطوعي وقد نالت هذه الورقة المرتبة الأولى بالورش وحصلت جمعية التكافل في هذا المنتدى على شهادة تمييز ودرع نفتخر فيها، وهو وسام لجميع العاملين فيها.